الخميس، 22 يناير، 2009

و لأنتم أبلغ اليوم فعالا .. من جميع الرؤساء






نعم اقتربنا .. اننا نخطو نحو القدس ..

أستطيع الاحساس بهذا التقدم في ظل ما حدث من انتصار المقاومة في وجه آلة الحرب المجنونة

و عندما رأيت خالد مشعل يخاطب العالم في قمة الدوحة ..





و هذا انتصار كبير على المستوى السياسي - مجرد تخصيص كرسي لخالد مشعل في القمة هو انتصار سياسي- أحسست بالفعل أننا نتحرك و نقترب


عندما استعادت تركيا هويتها الاسلامية التاريخية و عندما انتفضت تركيا في دور مشرف من الأحداث في غزة


و عندما صرح رئيس الوزراء التركي أنه سليل العثمانيين أحسست بالفعل أننا نقترب







فتركيا هي التي احتضنت القضية و تشبثت بالحق الاسلامي في أرض فلسطين أيام الخلافة العثمانية


و كان على الحركة الصهيونية أن تواجه الخلافة العثمانية في تركيا أولا و تزيحها من الطريق حتى تتمكن من اغتصاب القدس و الاراضي الفلسطينية
و الآن .. ها هي تركيا تعود .. رغم أنف العلمانيين ..

نحن نقترب .. يثبت ذلك الإحصاءات الإسرائيلية التي سجلت منذ نهاية 2007 أرقاما عالية للهجرة المعاكسة تجاوزت الهجرة إلى إسرائيل



بنحو 3000 مهاجر إلى خارج الأراضي العربية المحتلة.



بالفعل نحن نقترب .. منذ أن بدأنا ندرس العدو بوعي ..



منذ أن عراهم د.عبدالوهاب المسيري في موسوعته التي تعد بحق عملا جبارا


بل أضخم ما نشر بخصوص دراسة الحركة الصهيونية و الجماعات اليهودية و لا بد أن يكون لهذا العمل أثر مختلف على العقول العربية







عمل تاريخي لا أستغرب إنه تلقى منهم (الصهاينة) عشرات الرسائل تهدد بقتله بسبب هذا الجهد في اخراج الموسوعة




حتى انهم قالوا له أنهم قد أعدوا له - بمناسبة اصدار الموسوعة- قبرا .




و الصحيح أن المعرفة بحقيقتهم و عقليتهم و الطريق الامثل في التعامل معهم



تلك المعرفة اذا لقيت القلوب التي تسكنها و السواعد المخلصة التي تترجمها في أرض الواقع هي التي ستحفر قبورهم



بالفعل نحن نقترب .. فالنصر يروى بالدماء .. لا بالخطب و الشعارات ..





و هل من دماء أزكى من دماء الاطفال و النساء و المرابطين و المجاهدين في غزة ؟



نحن نقترب .. لا يضرنا من خذلنا و لا من خالفنا




نحن نقترب و من العار أن يكون نصيبنا من نصرة القضية فرحة في يوم نصر أو ألم في يوم تستباح في الحرمات و تسفك فيه الدماء



نحن نقترب .. فماهو الدور الذي ترتضيه لنفسك ؟

كن قلما أو منبرا أو درهما كن اذا شئت صلاحا أو عمر .. فالنصر آت

كن كما كنت قديما .. رافع الراس أبيا .. قم لنخطو في ثبات
امنح الفكرة قلبا .. اقبر الخوف مع الاشلاء و انهض .. انقضى وقت السبات

شمر الساعد فالقدس تهوّد .. و لنا في ساحة الاقصى غدا و الله موعد

لذة النصر غدا.. سوف تنسينا الألم .. كل جرح يلتئم
كل بيت تحت مرأى العالم شوهد ينهدم .. سوف يحيي ماردا لا ينهزم

أيها الأطفال قوموا علمونا .. علموا القادة ما لون الإباء



علمونا .. كيف لم تستطع الدبابة أن تحمي فلول الجبناء

علمونا يا جبال العزة الغزية الشماء .. كيف نحيا شرفاء

علمونا .. فلأنتم أبلغ اليوم لسانا .. من جموع الأدباء
و لأنتم أبلغ اليوم فعالا .. من جميع الرؤساء

هناك 15 تعليقًا:

الـسـنـبـلـة يقول...

بعد قراءة البوست الرائع .. ارى أني مهما تكلمت فلن أستطيع التعبير عن ما في داخلي من مشاعر ..

قبل أيام كنت أتساءل من هي أم صلاح الدين ؟!؟!
هل ذكرها لنا التاريخ ؟!؟!

و لكنها أنجبت صلاح الدين ..

لماذا لا أكون أنا أو أنت أم ذلك الذي سيقود جيش الفتح و يرجع لنا أرضنا !!

سلمت أناملك ..

سؤال بسيط هل موسوعة د.عبدالوهاب المسيري موجودة بالنت ؟

و شكرا

صالح..للشعر والمبطط الكبدي يقول...

البوست هذا رهييييييييييييييب
اعاد لي الحياة من جديد
شكرا والف شكر

الكلداري يقول...

احداث في مجرى التاريخ ، سوف تحكي حكاية غزة ، كيف كانت وماذا اصبحت وعما حدث .
جزاك الله خيرا

العين يقول...

السنبلة
-----------

"لماذا لا أكون أنا أو أنت أم ذلك الذي سيقود جيش الفتح و يرجع لنا أرضنا !!"

هذا حجي قديم :)))
الجديد ان اذا عندكم احد ممكن نضمه للجيش من الأطفال الحلويين .. بس لا تفاوضون على قيادة الجيش
حسمنا الموضوع من زمان :)))))

أحلام اليوم و ان بدت جريئة بعض الشيء .. هي حقائق الغد ايتها السنبلة .. فكل انجاز لم يكن سوى حلم شخص آمن به حتى النخاع

اسمحي لي .. اي مكتبة اسلامية ما فيها الموسوعة مكتبة ناقصة
موجودة في النت .. قبل سنة تقريبا او اقل نزلتها بس ما اذكر من اي موقع لأني استعضت عن النسخة الالكترونية بالمجلدين الحلوين اللي في مكتبتي
(الموسوعة الاصلية 8 مجلدات بس الموجزة مجلدين .. )

العين يقول...

صالح للشعر ..
------------
تعليقك خلاني أرجع أقرأ البوست مرة ثانية أتأكد أنا شنو كتبت :)

شجعتني على الكتابة أكثر :)

شكرا

الكلداري
-----------
بالفعل .. انها معركة الفرقان
فمن يقرأ و يتأمل و يتعظ من مجريات الأحداث!
الأمل كبير .. و المستقبل حتما لهذا الدين
شكرا .. على المرور

مستعدة يقول...

ما شاء الله تبارك الرحمن..
لك قلم ساحر..

خاصة آخر الكلمات التي كتبتيها كانت رائعة.. والموضوع بأكمله لم يكن ليطري في بالي ولو للحظة .. فقد كانت زاويتك مميزة :)

أدام الله لك هذا القلب الحي ..

أحمد الحيدر يقول...

السلام عليكم ..

قد نكون نقترب أختي الفاضلة .. ولكن ليس بالقدر الذي يدعونا للتفاؤل ..

في السابق كنا أقرب بكثير .. ورحنا نتراجع عاما بعد عام حتى استوينا مع العدم ..

ربما اليوم بسبب حماس - وقبلهما عام 2006 - حزب الله شعرنا ببارقة أمل ..

لكن الطريق طويل ..

أقول الطريق طويل .. ومشوار الألف ميل يبدأ بخطوة ..

أكرمنا الله وإياكم بالصلاة في المسجد الأقصى محررا ..

المدونة مميزة ..

إلى الأمام دائما ..

العين يقول...

مستعدة
-------
قلم ساحر .. :) اتمنى ذلك

و ما أعجبني أكثر أنك وجدتي في هذا المكان شيء جديد

شكرا على المرور

أحمد الحيدر
------------
ضيف جديد .. أهلا بك

يقولون عني دائما اني متفاءلة زيادة عن اللزوم هذا مو شيء غريب و مو أول مرة اسمعها

بس انا فقط اطبق بعض ما تعلمته في اكثر من كتاب و دورة و مادة اعلامية أخرى

من أهمية التركيز على الخطوات الايجابية و ان صغرت و التغافل عن السلبيات قليلا في بعض الأحيان و تخيل ما نريد تحقيقه و كأنه واقع بين أيدينا ربما يكون قانون الجذب حيل عقلية لا يصدقها البعض .. و يؤمن بها كثيرون .. لكن رسول الله صلى الله عليه و سلم يقول : ( تفاءلوا بالخير تجدوه) لم يقل (سوف تجدوه) بل قال (تجدوه) قطعا و يقينا و حالا..

تنبأ بعض المحللين و المفكرين بعمر دولة اسرائيل فمنهم من قال 2023 و غير هذا و منهم من درس سورة الاسراء و ربط بين عدد من المعلومات و استنتج استنتاجات قد تكون صحيحة و قد تكون خاطئة .. و منهم من قال ان امامنا نصر على اليهود ثم هزيمة اخرى قبل أن يتحقق الوعد الالهي بالنصر حين يختبيء اليهودي خلف الحجر و الشجر
ليس هذا مهم و لا أنتظر أن يحرر المسجد الاقصى اليوم او غدا .. كل ما أريده .. أن أعيش لحظات النصر المرتقب في مخيلتي بكل الطاقة الشعورية التي تدفعني للتقدم و العمل كمن لاح له هدف قريب فاستعجل المسير ليصل اليه فهو يراه بين يديه .. و ليس كمن يرى هذا النصر حلم بعيد .. و لازال أمامه وقت كثير ليكسل فيه و ينام على أمل أن يجتهد مع المجتهدين قبيل تحقيق الهدف
في حياتنا أولويات .. نجتهد لها .. كأجراء عند الله .. و ليس لنا و لا علينا أن تتجه الأمور الى اي مصير .. فهذا شأن صاحب الأمر .. لا شأن الأجير

عفوا على الاطالة .. لكن في كثير من الاحيان لا استطيع أن أدافع سيل الافكار و الكلمات ..

الفنان يقول...

الله البوست ناري والله ناري

صح كلامج من غير قصد بدأت انتبه لتصريحات .. حماس .. والمقاومة وافعالهم و لم التفت على ما سمووه اصلاح ذات البين (القمة العربية )

تعودنا منهم انهم اقل الناس نفعا
واكثرهم جهلا ..

تعودنا دائما انهم يخرجون بكلام بلا افعال
فقلت لنفسي لو اضعت وقتي في النوم ابرك حتى من مشاهدت ومتابعت اخبار القمة


وصحيح يسعدني ... الانتصار في الجوانب التي ذكرتي

مبشرات النصر ظهرت
والله يوفقنا لنكون من من لهم يد في النصر
=========
بمناسبة ...لا يستهين احد بالتبرعات لغزى
لان كان من اهداف الصهاينه
ارهاق حاس ماليا ....لكي تنشغل في البنية التحتية وتنسى الحرب
ولكن هيهات ..
ما عرفوا ان (( المسلم اخو السلم ))
ما عرفوا ...(( تداعى له سائر الجسد))

كم هم اغبياء

شكرالألك

العين يقول...

الفنان
-----------
حياك الله ..


القمم العربية .. فاصل فكاهي طريف

يكفينا منهم لو بس ما يعطون الحرامي عباس الفلوس المخصصة لإعمار غزة ..

بوسند يقول...

بوست يحمل نَفَس إيجابي جدا ..

ييحي الأمل في النفوس

شكرا من الأعماق

تحياتي

العين يقول...

بوسند
-------
الايجابية مطلوبة دائما

الشكر موصول لك على مرورك و تعليقك

صقر قريش يقول...

موضوعك اختي الكريمة مبشر وبعث فيني التفاؤل بمستقبل مشرق رغم بعض السواد الذي نراه بورك قلمك وعوفيتي على هذا الموضوع خصيصا اثلجتي صدور قوم مؤمنين:)

بارك الله بكِ

الحارث بن همّام يقول...

أحسنت

تحليلات سياسية استراتيجية خطيرة تشير ان زوال اسرائيل متوقع في العقد الثالث من هذا القرن 2020

لا استبعد

العين يقول...

صقر قريش

مرحبا بك .. النصر لهذا الدين
علينا فقط أن نقرأ التاريخ و السنن الكونية لنعرف اينن نقف الآن و ما الذي يجب علينا فعله لصناعة النصر الأكيد القادم .. لنكون جزءا منه و لا نكتفي بالجلوس على مقاعد المتفرجين


الحارث بن همام

ان صح ما تقول .. فهذا يعني أن أمامنا 11 سنة فقط
عموما .. فوز الأحزاب المتطرفة في الانتخابات الاسرائيلية دليل على اقتراب نهايتهم ان شاء الله .. بحسب السنن الكونية

اهلا بك دائما